Sunday, April 20, 2008

قليل من العقل يا قومنا


ماذا كان سيحدث لو لم يشارك الاخوان في انتخابات المحليات ؟
ماذا كان سيحدث لو لم ينسحب الاخوان من انتخابات المحليات ؟
ماذا كان سيحدث لو شارك الاخوان في اضراب اللهو الخفي المشهور بـ6 ابريل ؟

هل كان النظام سيرضى عن الاخوان ؟
هل كان الشيوعيون والعلمانيون وأذنابهم سيرضون عن الاخوان وينهون عداءهم لهم ؟
هل كانت أبواق الإعلام المأجورة ستتوقف عن سب الإخوان ؟
هل كان الشعب سيخرج من سلبيته وذله وخنوعه وينتفض طالبا بحقه ؟
هل كان المرجفون في الصف سيثقون في قياداتهم ويتوقفون عن إرجافهم وتخاذلهم ؟
خبروني بالله عليكم ما هي الخطوات العظيمة التي كانت ستنجز وأجهضتها قرارات الإخوان ؟
ماهو التغيير الهائل الذي كان سيحدث وأوقفته قرارات الإخوان ؟
ماهي الخطة المحكمة التي كانت موضوعة للتغيير وأفشلتها قرارات الإخوان ؟
إن ما حدث في يوم 6 ابريل هو تطبيق فعلي لما قاله سعد زغلول عندما وصف المصريين بأنهم
شعب تجمعه زمارة وتفرقه عصاية
وهذا بالضبط ماحدث فعندما انطلقت الزمارة تجمع الشعب للإضراب
ثم عندما انطلقت العصاية تفرق الإضراب
ثم انطلقت زمارة أخرى تتهم الاخوان بخيانة الشعب وعقد الصفقات مع النظام
في نفس توقيت الزمارة الأخرى التي تتهم الاخوان بقيادة المظاهرات وأحداث التخريب
فماذا كان سيحدث لو حكم للاخوان في القضية العسكرية كلهم بالبراءة ؟
طبعا كان سيتأكد زعم المبطلين بعقد صفقة مع النظام ويكون لهم بعض العذر
ولكن هذا لم يحدث بل حدث عكسه
فالمفروض أن يكون رد الفعل الطبيعي هو أن يحس هؤلاء أنهم ظلموا الإخوان وتجنوا عليهم عندما اتهموهم بهذه التهم ، ويبدأوا في الاعتذار وفتح صفحة جديدة من الثقة في وطنية وإخلاص هؤلاء الناس المظلومين من الجميع
ولكن هذا أيضا لم يحدث بل حدث عكسه
الاتهامات هي هي ، بل زادت
وقالوا ان الاخوان باعوا الشعب ببلاش
وانهم حاولوا يتملقوا النظام ولكن النظام مع ذلك لم يقبلهم بل ضربهم بقوة
وغير ذلك من أحاديث الإفك والبهتان بل والشماتة
ملحوظات هامة
1- عندما كنت أطالع الفيس بوك قبل الاضراب فوجئت بنغمة سائدة بين الداعين الى الإضراب كلها تعزف لحنا واحدا ، الا وهو اننا مش عايزين الاخوان ينزلوا لنا في الاضراب ولا في الفيس بوك ويعملوا نفسهم قادة ، وان الاضراب مش محتاج الاخوان ، وان الشعب خلاص عرف طريقه وخرج عن وصاية الاخوان ...الخ
2- خرجت الصحف اليسارية وغيرها بعد الاضراب تعلن ان الاضراب نجح بدون الاخوان ، إذن لماذا أنتم غاضبون ؟
3- خرج بعض الصحفيين بمقولة أن سارة تعدل وحدها جماعة الاخوان كلها ، عظيم بالهنا والشفا اشبعوا بيها
4- أحد الأشخاص أعجبته اللعبة فأطلق زمارة أخرى بإضراب آخر لاقى نفس الاستجابة
5- واحد ولامؤاخذة هايف كاتب انه من الاخوان وبيقول انه مش متحمل نظرات العتاب اللي بيشوفها في عيون الماركسيين والناصريين زمايله في الجامعة على عدم المشاركة في الإضراب
6- الرجل الحكيم المنسق العام لحركة كفاية الدكتور المسيري فاهم اللعبة لأنه كبير وأنصف الإخوان بمقولته
لوشارك الإخوان في الإضراب لعلقوا على أعواد المشانق
ومع ذلك شارك أفراد كثيرون من الاخوان في الإضراب ولم يؤاخذهم أحد لأن الإخوان تركوا الموضوع اختياريا مع التأكيد على حق الشعب في الإضراب وغيره من صور الاحتجاج السلمي
--------------------------------------------------------------------------------------------
المغزى والعبرة من كل ما سبق هو
من يبتغ رضا أحد من المخلوقين يستحق ما سيلاقيه

فمن فقد الإخلاص كان منافقاً ، ومن فقد المتابعة للشرع كان ضالاً جاهلاً ومتى جمعهما كان عمل المؤمنين
ومن أحسن دينا ممن أسلم وجهه لله وهو محسن

نسأل الله أن يجعلنا كذلك
وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


8 comments:

اوعى تفكر said...

من يبتغ رضا أحد من المخلوقين يستحق ما سيلاقيه

فمن فقد الإخلاص كان منافقاً ، ومن فقد المتابعة للشرع كان ضالاً جاهلاً ومتى جمعهما كان عمل المؤمنين
ومن أحسن دينا ممن أسلم وجهه لله وهو محسن
انت بالكلمه دى رديت على كل الكلام اللى كنت عايز اقوله
سبحان الله هما من الاول مش عايزين
الاخوان يظهروا بانهم عايزين مصلحة البلد
طب ليييييه؟
عشان الاخوان بينادوا بتحكيم كتاب الله وسنته
وهما حتى لو بيعارضوا مبارك
مش هيتفقوا مع الاخوان
لان الاخوان مرجعيتهم اسلاميه
وهما مرعياتهم مختلفه عنهم
سواء كانت ماركسيه او ديمقراطيه امريكيه
او اشتراكيه او علمانيه
او شيطانيه
او اى حاجه تانى

أبو نظارة said...

فعلا عنك حق
الصراع هو بين حق وباطل في معظمه
والباطل إما عن علم أو عن جهل
فأما من جهل فنحن نوضح له الأمور لعله يعمل عقله ولو قليلا ليفهم الصورة الصحيحة ثم ندعو الله لهم بالهداية
وأما أهل الباطل المتعمدين من أصحاب المذاهب الأرضية فيجب ألا نهتم بهم ولا بنظرتهم لنا ولا بنقدهم الهدام فينا ، أما النقد البناء والذي ينفعنا فالحكمة ضالة المؤمن
ولكن أن نتوقف عند كل زاعق وناعق لنرى هل نحن على الحق أم على الباطل فهذا سفه لايفعله عاقل وعدم ثقة بالمبادئ التي آمنا بها ومراهقة عقلية يريدون أن يفرضوها علينا باسم الديموقراطية وهم أنفسهم لا يفعلونها
كما فرضوا علينا أن نحترهم آراءهم السخيفة ومواقفهم المبتذلة المعادية بحجة احترام الآخر ثم عندما كان لنا رأي وموقف مبررين لم يحترمونا ولم يحترموا رأينا ولا مواقفنا
ألا شاهت الوجوه
-------------
شرفتني بالزيارة
تقبل تحياتي واحترامي

Anonymous said...

دع القافلة تسير والكلاب تنبح
ولن يوقف سير القافلة نبح الكلاب
من يدفع الثمن مثل الإخوان ؟؟
هؤلاء ليس وراءهم إلا الكلام ونسأل الله الهدى والرشاد للجميع
اللهم أهدهم ويسر الهدى اليهم

أبو عبد الله

خبيب said...

:)

أراح الله صدرك

كما أثلجت صدري بهذه الكلمات الطيبة

---

بوركت

وجزيت كل خير

فليعد للدين مجده said...

والله اخي ابي نظارة
انت جدع
ولن اقول اكثر من ذلك
ربنا يحميك ويحفظك ويزيدك علما

أبو نظارة said...

أخي أبو عبد الله
مع إني ضد استخدام التشبيهات الحيوانية من كلاب وقطط وحمير وبالذات بعد أن أكلناها وصارت جزءا منا إلا أنني في هذا المجال لا أملك إلا أن أحييك على تشبيهك لما يحدث بنباح الكلاب ، وأزيدك من الشعر بيتا فأقول وهو لا يريدون بنباحهم أكثر مما يريد الكلب بنباحه ، وهو التخويف والتوهين والصد عن الطريق
فلو كان المنبوح عليه رجلا وثبت على طريقه أو انحنى ليلتقط حجرايلقم به النابح فلاشك أنه سيجري واضعا ذيله بين فخذيه لينبح عليه في موضع آخر
وأما لو خاف من النباح ورجع أو جرى لطارده الكلب ولو الى عقر داره ، ولمنعه بعد ذلك من الخروج منه
والثبات
عن شداد بن أوس قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إذا كنز الناس الذهب والفضة فأكثروا هؤلاء الكلمات: اللهم إني أسألك الثبات في الأمر، والعزيمة على الرشد ... الحديث
جزاك الله خيرا
تقبل تحياتي واحترامي

أبو نظارة said...

أخي خبيب
وجزاك الله خيرا
أسأل الله أن يشرح صدرك وييسرأمرك كله وأن يجمعنا في الآخرة في مستقر رحمته على بساط أنسه وحضرة قدسه اخوانا على سرر متقابلين
فمهما حدث يا أخي في هذه الدنيا فلا تجعله ينال من قلبك
فللبيت رب يحميه
فلا تقلق
شد حيلك في المذاكرة
عايزين امتياز ان شاء الله
ربنا يعينك ويوفقك
تقبل تحياتي واحترامي

أبو نظارة said...

أخي الدكتور ايهاب
بارك الله فيك
هل ستعجب يا أخي لو قلت لك
إني أحبك في الله
مع اني لم أرك الا في الصورة طبعا
ولكني دائما ما أحس أن النظر الى وجوه الاخوان يزيد الإيمان ويثبت القلب ويذهب الحزن وهو من نعيم الدنيا ومن نعيم الآخرة
اخوانا على سرر متقابلين
وأنا أحس بهذه الأحاسيس عندما ادخل الى مدونتك
جزاك الله خيرا وجعل ما تفعله في ميزان حسناتك يوم القيامة
على أمل اللقاء قريبا في المسجد الأقصى
ان شاء الله
لك خالص محبتي واحترامي